الإثنين 27 رجب 1438     الموافق 24 أبريل 2017

اليوم علي مصراوي

فيتيل يقهر منافسه هاميلتون على حلبة البحرين ويتوج بالجائرة الكبرى

Print

(د ب أ):

اقتنص سيباستيان فيتيل لقبه الثاني في الموسم الجديد من بطولة العالم لسباقات سيارات فورمولا-1 ،بفضل الاستراتيجية الرائعة لفريق فيراري في سباق الجائزة الكبرى البحريني اليوم الاحد – حيث تغلب عن منافسه لويس هاميلتون سائق فريق مرسيدس ويتصدر فئة السائقين.

وانتزع فيتيل صدارة السباق بعدما انطلق من مركز الانطلاق الثالث بفضل توقفه مبكرا في مركز الصيانة، وقبل دخول سيارة الأمان بسبب حادث تصادم، ولم ينظر فيتيل خلفه، كما ساعده ايضا تلقي لويس هاميلتون لعقوبة خمس ثواني.

وقال فريق مرسيدس لفالتيري بوتاس، الذي انطلق من مركز الانطلاق الأول، أن يسمح لزميله هاميلتون بالمرور ولكن السائق البريطاني لم يتمكن من مطاردة فيتيل بعدما قام بتوقف ثان في منطقة الحظائر.

وانتزع فيتيل، بطل العالم أربع مرات، فوزه الرابع والأربعين من هاميلتون وبوتاس، وتصدر فئة السائقين بـ68 نقطة حصدها من ثلاث سباقات، ليبتعد بفارق سبع نقاط كاملة عن هاميلتون الذي حل ثانيا برصيد 61 نقطة، وهو ما يؤكد أن هذا الموسم سيكون مثيراً.

ويمكن أن يكون المركز الأول فأل خير بالنسبة لفيتيل خاصة وأن الفائز بسباق البحرين يفوز باللقب في النهاية، مثلما حدث في السنوات الخمس الأخيرة –حيث فاز فيتيل بالسباق عامي 2012 و2013 قبل أن يتوج باللقب ثم فاز هاميلتون بلقب السباق في 2014 و2015 قبل أن يتوج هو الآخر باللقب كما فاز نيكو روزبرج باللقب في 2016.

وقال فيتيل :"للحقيقة، إنه يوم عظيم. منذ بداية السباق كان يمكنني أن أشعر بأننا الأسرع".

وأضاف :" اعتمدنا على طريقة التقويض ولقد نجحت بشكل رائع. كنت متفاجئا أنني تقدمت على الجميع خاصة وانني اعتقدت أننا ربما خسرنا الأفضلية بنزول سيارة الأمان. شكل لويس تهديداقليلاً في النهاية. ولكن السيارات كانت كالحلم اليوم".

واكد هاميلتون أن العقوبة كانت "غلطته" وأضاف :"بذلت كل ما في وسعي للحاق. سنعمل بكل قوتنا جميعا، ونواصل القتال".

ولم تكن هناك أية مشكلة لبوتاس، في أول إنطلاقة لها في مسيرته من مركز الانطلاق الأول، بينما ضغط فيتيل على هاميلتون للوصول للمركز الثاني، فيما صعد ماكس فيرستابين، سائق فريق ريد بول، مركزين ليصل للمركز الرابع.

وتم استدعاء فيتيل للتوجه لمركز الصيانة في اللفة الحادية عشر لعدم تمكنه من عبور بوتاس، لتبدأ موجة الحوادث.

وتوجه فيرستابين في اللفة التالية لمركز الصيانة،ولكنه خرج مجددا بسبب عطل في المكابح.

وفي اللفة الرابعة عشر دخلت سيارة الآمان بعدما حدث تصادم بين لانس سترول، سائق فريق ويليامز، وكارلالوس ساينز، سائق فريق تورو روسيو، وهو التصادم الذي ادى لخروج الثنائي من السباق.

واضطر ثنائي فريق مرسيدس للدخول في منطقة الصيانة بجانب العديد من السائقين، وهو ما منح فيتيل صدارة السباق على بوتاس، وتمكن من من السائق الفنلندي عن الصدارة مع بداية اللفة السابعة عشر.

وتلقى هاميلتون عقوبة خمس ثوان لإبطائه بشكل مبالغ فيه قبل دخوله خط منطقة الصيانة، وبهذا عرقل انطلاق دانيل ريكياردو سائق فريق ريد بول.

ودخل فيتيل مرة أخرى مركز الصيانة في اللفة 34 وهاميلتون في اللفة 42- ليتعرض لعقوبة خمس ثوان ثانية ، وعاد في المركز الثالث متأخرا بفارق 18 ثانية عن فيتيل وتسع ثوان عن بوتاس.

وسريعا، تقدم هاميلتون على بوتاس، عبر تعليمات الفريق كما حدث في بداية السباق، وكان لديه بصيص من الأمل عندما دخلت سيارة الآمان مرة أخرى إثر اضطرار ماركوس اريكسون، سائق ساوبر، للخروج من السباق.

وتمكن فيتيل من انهاء السباق في ساعة و33 دقيقة و373ر53 ثانية متفوقا على هاميلتون بـ6ر6 ثوان و4ر20 ثانية عن بوتاس.

وأكمل قائمة العشرة الأوائل كل من رايكونين وريكياردو وفيليبي ماسا (فريق ويليامز) وسيرجيو بيريز (فورس إنديا) ورومين جروسيان (هاس) ونيكو هولكينبرج (رينو) وإيستيبان أوكون (فورس إنديا).

وحظى فريق مكلارين بيوم سيئ أيضا، ، حيث فشل ستوفيل فاندومي في الانطلاق بسبب مشاكل في وحدة الطاقة، كما اضطر فرناندو ألونسو للخروج من السباق بسبب مشاكل في المحرك في وقت متأخر من السباق.

وسيكون السباق المقبل هو سباق الجائزة الكبرى الروسي الذي سيقام في سوتشي يوم 30 نيسان/أبريل الجاري.

لمتابعة أهم وأحدث الأخبار اشترك الآن في خدمة مصراوي للرسائل القصيرة للاشتراك

اضف تعليق

موقع مصراوي غير مسئول عن محتوى التعليقات ونرجو الالتزام باللياقة في التعبير

الي الاعلي